الاثنين، 22 ديسمبر، 2014

قالـت :



أنت لم تفهم سر الحـُضــن أبـدًا ياحبيبـى .
أحببـتـُـك واشـتهــيتنـى .

السبت، 24 مايو، 2014

من يعشق لايمـوت


سوف اشتاق لكل مالم يحدث بيننا يوماً ، سأشتاق لتلك القبلة الرائعة المعلقة على شفتينا ولم تلتق ابداً ، سأشتاق لارتشاف ريقك الذى لم اذقه ابداً فبقيت عمرى كله بروحٍ عطشى .
سأشتاق لضوء عينيك الذى يمنحنى نور الأمل رغم أنى ابداً لم أره بعينيك !
سأشتاق لاحضان كثيرة تمحو يد البرد عن قلبى وتمسح على رأسى بحنان أم ورحمة والد كريم 
سأشتاق لأيامنا السالفات والتى لم نجتمع فيها ابداً
سأشتاق اليك بعد رحيلى عنك وانا الذى لم أمس يدك ، سأشتاقك اكثر من الجسد واعمق من الروح ، سأشتاقك بكل كلى ، سوف لن ترهبنى ظلمة اللحد الجاثمة فوق عيونى فبسمتك ضوء نهار لايتلوه ليل ابداً ، سوف لن تضايقنى ذرات التراب المتسللة إلى عظام صدرى فأنفاسك من خلف البحار ومن فوف السماوات ومن باطن الارض السحيقة ستتسلل إلى صدرى وتمسح عنه تراب الموت وتمنحه نسائم عشق نسائم حياة .
انا احبك ياحبيبتى فكيف اموت ، من يعشق لايموت
لايموت إلا من يحتاج لاسباب الحياة والعشق حى بذاته قائم باكتماله لاتطاله يد الموت حتى وهو فى جوهر الموت
من يعشق لايموت ، لا اعشقك لانك وهبتِ قلبى الخلود بل لانك جعلتيننى احس .. اخيراً احس بقلب دافيء لاعقل بارد
من يعشق لايموت ياحبيبتى وانا لن اشكرك على خلودى بل سامنح امتنانى للخلود لانه دوماً سيجمعنى بك
بك انت وفقط .

السبت، 17 مايو، 2014

سأعزف اليومَ لـى ..


هذا العزف لـي
هذا اللحن لـى
لى أنا وحدى

انا الجمهور وحدى هاهنا
وذاك التصفيق لى ومنى أنا

الضوء لى والمجد لى والحزن العميق
أنا إن غفوت نام الكون مثلى
حتى افيق
أنا لن اضل اليوم بعدى
فخطوتى لن تفتقد الطريق
لاننى صرت الطريق
انا لن اُحـسّ بوحشةٍ
فأنا رفيقى والصديق

هذا الوتر لايعرف الصوت من دونى
وهذا النور مظلمٌ لو لم تـنره عيونى
لو لم أكن يوماً هنا .. ياهذه الدنيا لم تكونى

فأنا الدليلُ على البقاءِ أو العدم
هذا الجبل لولا صعودى فوقه
 ماكان يدرك انه ضمن القمم
هذا المحيطُ لو لم أمت فى بطنه
ماكان يدرك أنه بحرٌ خِـضـم
فأنا الحياة أنا الدواة أنا القلم
وانا الضحوك الباسمُ وأنا الألم
لولا اضطراب مشاعرى
لولا صراخى فى الظلام المدلهم
لظل الكون من دونى صنماً أصم

انا لا أريد الدفن فى جوف التراب
لاشيء يحوينى ، تباً لتعليم الغراب
لكن سأرقد فى العلاء
وجهى هناك صوب السماء
والكون بعدى للخراب

الاثنين، 31 مارس، 2014

سكـتة قلبيـة !!

للقلب نور وللقلب طاقة 
ونورالقلب وطاقته مرتبطان بذات الحبل ، فكلما كبُـر أمانك واتسعت رقعة سعادتك كلما كان القلب قوياً متوهجاً بطاقته فتحتمل الثقلاء وتعفو عن الأوغاد وتتمسك برايات الأمل وتبصر غدك وحلمك يقيناً 
وإذا خذلك القريب وتقطعت الأسباب وتباعدت عن عينيك الاهداف وبدى الحق عبثاً والحقيقة محض خيال وصارت الثوابت محل شك وتساؤل ساعتها تضمحل طاقة القلب وتنطفيء انوارك ببطء قبساً تلو قبس وتنسد طاقات الضوء طاقة إثر طاقة 
فتغدو هدفاً سهلاً تسقطك ضربة حجر وتغرقك قطرة مطر 
نحن مرهونيين بحبال السعادة نسعى لها حثيثاً ونطلبها بصدق فإذا طال المسير استحالت البسمات دموع وصارت الاغانى نواح
نتشبث بالحلم ونقبض على ساعد الامانى حتى لاتتفلت منا لكنما يد القدر قاهرة لاتـُـقهر فتدوس على احلامك وتعصف بمدخراتك من دراهم الأمل
فينهزم المقاتل فيك وتتملكك روح الجوارى فترقد على سرير كل سيد وتتزين لكل طالب كعاهرة قيمتك نصف دينار ، تغدو مثيرا للشفقة والرثاء والتقزز
إذا امتلكت حلما فقاتل لأجله طويلا فإن فاتك الحلم وهزمتك جيوش الحقيقة وداستك سنابك القدر الغليظة فاذبح نفسك بيد الكبرياء
وخير لك من هذا وذاك ألا تحلم يوماً ، فقط تنفس وكل واشرب حتى تسقط بلا اوجاع
أما ذات السعادة فلاتحلم بها طويلا فليس هاهنا ثمة سعادة فقد ضيعها ابوك عند الشجرة !
لازال ادم يسقط فينا ولازال الفردوس مفقوداً فقيداً
تعسا لكل الشجر وتعسا للحياة حين تمسى قيداً للارواح التواقة والانفس الصاخبة .

الثلاثاء، 18 مارس، 2014

..



إذا شملك الألم ، وتقطعت حبال الوصل حتى استقر اليأس فى قلب رجاءك ، وماعاد صوتك يبلغ المراد بل ولاحتى عاد صوتك قادراً على حمل شكواك وانطفأت عيونك من غير دموع ، وحار كل دواء فى شفاء همك المخبأ فى الزاوية المظلمة بين القلب والروح ، وتكسرت كل المراتق فما عاد لفتق يقينك من رتق
وبلغت القلوب الحناجر واستحكمت الظنون فى عالمك .
ساعتها عليك أن تلتحف رداء الصمت الجميل ولاتترك الحزن النبيل كبضاعة رخيصة فى سوق الرعاع الفسدة
صاحب الصمت وصالح عيونك على لون الظلام وتوقف عن اليأس والرجاء
واستسلم لنازلة السماء وثق بالذى فوق العرش مجللاً بأعظم الاسماء
وأبشر .
فإن الموت من بعده نشور والحزن من بعده سرور وما بلغ العسر نهايته إلا ليسقط امام جحافل اليسر المبرور
وما بلغت العتمة ذروة العماء إلا لينبلج فجر الأمل
اللهم قد ضاقت بنا السبل وبلغت الاحزان عيون السماء وكاد الكريم أن يهون
وأوشك الحر على الصراخ
اللهم فلاترفع عنا ستر الكرامة ولاتسلمنا ليد المهانة
وانزل فرجك الحبيب وارنا فى أنفسنا آية " فإنى قريب "
اللهم إنا قد استيأسنا وظنت قلوبنا أننا قد كُـذبنا فأنزل نصرك لمحق الظنون
ياسيد السماوات المعظم إنى عبدك
يارب العرش الكبير اللهم إنى قد استسلمت لك
فلاتجعل ذلنا إلا بساح عطفك
ولا تهتك سرنا وأسبل علينا جميل سترك
ولاترد دعاءنا فما فى الكون غيرك
يامن كل مِـثـلٍ ليس مِـثـلـك
أنت ربى وقد استسلمت لك
ولاحول ولاقوة إلا بك

الأحد، 16 فبراير، 2014

نحن أصحاب السفينة


___________________

( وَأُوحِيَ إلى نُوحٍ أَنَّهُ لَن يُؤْمِنَ مِن قَوْمِكَ إِلاَّ مَن قَدْ آمَنَ )

كنت استمع إلى كتاب الله بترتيل المنشاوى ذاك الرجل الذى يقرأ القرآن كأنه نزل الساعة .
تفكرت كثيراً فى هذه الآية ودلالتها ، إن الله يحكم أن الهدى له زمان ومكان وقد ينتفى حدوثه ويستحيل تحقيقه وجاءت صيغة النفى قاطعة وحاسمة (لن) 
وإنى اقول إنه لن يؤمن بالثورة إلا من قد آمن بها من قبل وعمل لها ودعى إليها لكن كما نوح الذى استنفد كل الطرائق لهداية قومه فقد استنفد الثوار كل سبيل لمنح امتهم الحرية لكن كفرت بهم أمتهم ولن تؤمن والطوفان آت لامحالة
لقد استقر فى يقينى انه لا أمل فى هذا الجيل ليس كلامى دعوة لليأس والقنوط بل تأصيل لواقع مرير وعلى الثوار ألا يستسلموا أو يرتدوا عما آمنوا به ، بل عليهم أن يركبوا سفين النجاة الوحيدة ويحملوا من كل أمل وعزم زوجين اثنين وان يحملوا افكارهم المنيرة وعزمهم المتقد ويحفظوه ويحافظوا عليه حتى إذا فتحت السماء بسيل قهر منهمر وتفجرت الأرض بعيون بؤس مستقر وغرقت الأمة فى لجة الظلام واحكم الطغيان قبضته على عنقها حتى انخنقت
وخرج جيل جديد بلا رواسب جاهلية ولاآلهة مزيفة وبحث عن الحق والطريق إلى حياة جديدة وجد كنز السفينة التائهة فى وطن الكافرين بالحرية ووجد ميراثنا العظيم وعقيدتنا التى لم تمت رغم القهر ومبادءنا التى استقرت فى الصدور رغم الخذلان فيحملها الجيل الجديد لعالم جديد سيذكر كل بنوه جهادنا وثورتنا المؤودة وعقديتنا التى تكالبت عليها كل مناجل الخونة فيخلدون ذكرانا ويعترفون بجميل صنيعنا وتنهض امتنا من جديد
وحتى يحين ذاك الوعد الصادق فعلينا برداء العزة وسيف التكبر فى وجه الخائنة اعينهم اولئك الدواب من جنس المنخنقة والنطيحة والمتردية
الذين يسخرون من نضالنا وجهادنا وافكارنا فلا تقفوا امامهم موقف المنهزم بل ردوا لهم الصاع صاعين والضربة ضربتين واعلنوها كما اعلنها نوح ومن معه
( إن تسخروا منا فإنا نسخر منكم كما تسخرون)

الاثنين، 27 يناير، 2014

سنحرق بيدينا الشجرة !


لا شئ يسكن فى الوطن ، لاشئ يسكنه الوطن ، نحن يتامى يجمعنا اليتم معاً .
نحن فرادى الحطب ،كل منا مقطوع من شجرة .. شدّنا الحطّاب بذات السلبة .
نحن فرادى الحطب .. نحن طعام النار ندفئ برد الأجساد المنتفضة والبرد هناك يسكن عظامك يا أمى الشجرة
تعساً للفسقة ، أشعلوا النار فى الغاب ياحماة الغصون .. سلموهم أمنا محترقة ، لاتجعلوهم يمزقونها غصناً غصنا ويحتلبونها قطرةً قطرة
مالى أرى ذرات التراب تتشظى فى الأفق وتحسب أنها سيدة العرش بينما الهواء يحملها حيث يشاء .. وكيف يشاء وحين يشاء !
يلقيها أعلى قبة قلعة أو يرميها فوق حذاء !
والحمق يملأ قلب الغبار .. يرقص يفرح وما امتلك قرار ؟! 
تجمعى أيتها الذرات واحبلى بالمطر تتكور بطنك كعجين من طين ثم تعرى أمام عين الشمس واحترقى بلظاها واحتملى مس النار فسيصبح عودك صلباً سيصير الطين جلمود يقتل وانطلقوا فى وحدة قالبك المشتعل من الماء ومن الطين ومن النار وأخدشى وجه الهواء واصدمى قبة قلعتهم واشدخى رأس صاحب الحذاء 
أيتها الذرات كونى أو احترقى .. احترقى كما احترقت امى الشجرة ، تعساً للسفلة 
اقطعى اثداءك يابقرة .. فحليبك يسقى أبناء القتلة ، فيشب صغير الوغد عن الطوق ويضحى ابناء القتلة قتلة .
لاترضخى للثور الهائج هو كذاب وضعيف يصمت لمن يضع فوق العينين عصابة ذل ، ويجر الساقية ليسقى جلاده ويحرث أرضاً ليست للسيد فيطعم أولاده ويجوع يتامى الارض ، ثورك مخلوق من ذل مخلوق للذل 
ثم يعود الثور إليك يتسيد بين فخذيك ويخور كبعلٍ من نار .. والحق أن الثور حمـار !!
أنت الصادقة أيا بقرة فاتخذى قرارك لاتشغلك الفكرة ولاتردعكِ العَبرة 
دُسّى السُم لثورك ، واقتلعى ثدييكِ بيديكِ وضعى الحنظل فى لحمك لأن الأمر سيختمه ذبحك ووضعك فى قِدرٍ فوق النار 
حتى إذا اجتمع لعشاءك كل الفجار وجدوا اللحم مرير وكان المرق مرار 
فيجوع السفلة وتموت صغار القتلة  ،كونى يابقرة كأمى الشجرة 
امى احترقت وتركتهم للبرد ليأكلهم فموتى ودعيهم للجوع !
سننتصر يابقرة يارمز الطيبة والشفقة سننتصر يا أمى الشجرة حين نموت
الموت قرار يا أمى .. سنموت لنقتل كل السفلة .

الاثنين، 20 يناير، 2014

عندما تـُدجّـن الصقـور .. وتـُستأنس الذئاب .. وتصير أفراس الغاب للجر .
فالبطن أولى من الظهر
اللهم إن الطين قد اشتاق لأمه .. فاجمع بينهما على عجل
ولاحول ولاقوة إلا بك

الاثنين، 13 يناير، 2014

تذكـّـر حين يأتيك الخبر
أنى عشت طويلاً احبك
وان زُجاجَ العشق لم ينكـسر
وأنك رحبٌ ورِبحٌ وحِـبرٌ
وحربٌ بروحى كم تستعر

تذكر حين أخبرتنى بأن اليقين مثل الورق
وأن اليقين َ قد ينكمش وقد يحترق
وعن ضربةٍ بعدها لاتستقيمُ الثقة
فرغم مرور السنين العجاف
لازلت وفياً لحبك والمشنقة
وتعساً لكل الورق وتعساً لتيك الثقة 
فنسكى بحبك يمحو الجراح 
ويمحو التهتك والزندقة 
فقلبى رهين الشتاء القديم
وذكرى حنينك كالمحرقة


ومهما توالت حولى النساء
ومهما عزفن الدفوف ودوّى الغناء
أظل شجياً حزيناً لفقدك
ولم يُـنسِـنى ذاك الهراء بأنى فقدت القمر
وأنى فقدت الضياء
فعشت ضريراً أسيرَ العماء

أرادوا سكوتى .. تمنوّ بأنى لا أذكرك
أرادوا سطورى خاوياتٍ عن صورتك
فخاب الرجاء وجئت إليك رغم الجفاء كى ألثمك
وهذى سطورى إليك تسير إليك تسيل كى تحضنك

كن حيث شئتَ حبيب الحياة
وعش رغيداً جميلاً بهياً
رفيع المقامِ جبينك يعلو كل الجباه
تزوج وأنجب غلاماً جميلاً
تبسّم وربّى الطيور الصغار
تبسم ليشرق وجه النهار
ولكن تذكر حين يبلغ سيرك منتهاة
بأنى عشت غريباً عشِق
ووجهك سر مماتى وسر الحياة
وأنى رغم هوانى عليك ذكرتك حين الوفاة
ولما أتانى ملاكٌ بقبرى وقال : عشقت ؟
قلت عشـقــت .. 
ولم يعشقِ القلبُ يوماً سواه