الخميس، 30 ديسمبر، 2010

أما قبل




أما قبل
_______________
**
يقولون أما بعد . لأنهم يستهلون كلاماً سيبدأونه ولكن حديثى لن يكون عما هوبعد
بل سيكون عما كان وفَعَلَ وجَرَحَ وسَكبَ وذرف َ ثم مضى ومضيت ومضوا
لذلك فإنى اقول : أمـــــــــــــا قبــــــــــــــــــــل
عام يأتى وعام يرحل ، مشاعرصادقات كنا بين رحابها نقسم انها العالم كل العالم حتى دارت الايام وطحنت الساعات حبات اليقين فصارت دقيقاً ناعماً أحالته بعد ذلك لرغيف خبز غير طازج نلوكه من وقت لآخر لنقول كان هاهنا حبيب ثم مر ، كان هاهنا سرحٌ ثم خرّ

ذكريات تموت فلا اشيعها بالرحمة ولا اصلى عليها أو اقوم على قبرها
وذكريات تعيش بعمق الضمير ألمى بها كنعيم أهل الجنة كلما فنى تجدد

وحين إنتهاء الأمل تولد الأحلام من جديد ومن الرحم الميت قد يتدلى الطفل الباسم ، فإذا بقلوبنا تنبض بعدما اقسمنا
انها اغلقت وان مفاتيحها وديعة بجوف المحيط الابدى
وتختلف الاتجاهات وتتعارض الرؤى ونقف مرة اخرى هل هذا ما كنا نظن؟ أم انه جرح جديد ؟
هل يصمد أم يتهاوى بعنف ككل الحجارة المتدحرجة من أعلى سفوح قلبى

مر ايها العام ، مر كيفما شئت موعودٌ انا بنهايات السنين أن تأتينى بمولود وقتيل
فدائما كانت حياتى اجتماع لكل ما لايجتمع !! حياتى وانا
***********
نورالدين محمود