الأربعاء، 26 يناير، 2011

شاهد على يوم الغضب


لأننا قررنا وأستطعنا
__________________
ذهبت إلى الزاحفين تشرفت .. علوت .. سموت لما لحقت بهم
لم ترفعنى كلماتى ولم ترق بى صفحتى بل صيحات الغضاب حملتنى لأفق لم اعرفه من قبل
فى تمام الثانية ظهراً نزلت إلى شارع (جامعة الدول العربية ) كنا بضع مئات وقبل أن نصل إلى شارع ( البطل أحمد عبد العزيز) اصبحنا بضعة الآف الكل يصرخ ويصيح ( لازم تخرج يامبارك الطيارة فى إنتظارك)

قررنا أن نصرخ واستطعنا
قررنا أن يروا وجوههم القبيحة فى مرايا شبابنا
قررنا واستطعنا
وصلنا إلى شارع التحرير اصبحنا لانرى أول المظاهرة من آخرها الناس نزلت من السيارات يلوحون لنا يؤازروننا
لاأنسى تلك السيدة التى جاوزت الستين نزلت من السيارة وهى تصرخ بالدموع( تحيا مصر ) ذهب عدد من شباب المتظاهرين يقبل رأسها وأحاطت بها كاميرات كثيرة
وقررنا أن نواصل فواصلنا واستطعنا
كانت المواجهة الأولى على كوبرى الجلاء ... آه متى يجلون عن صدرك يامصر
وقف مئات من الأمن المركزى يسدون الطريق لكن المظاهرة اقتربت من العشرين ألف
وقررنا أن نعبرهم فصرخ الجميع هنعدى هنعدى
قررنا فعبرناهم واستطعنا نواشونا بالهراوات قبل أن نصل كوبرى قصر النيل فالتحمنا جميعا كل منا يمسك بذراع من بجواره ليحميه قبل أن يحتمى به من قال أن المصريون جبناء ؟!!
فقد قررنا وأستطعنا عبرناهم
دوسنا على كرامتهم على صلفهم على أمنهم المأجور
لأننا قررنا واستطعنا

اصبح النيل ملكاً لنا لا لهم
نحن لا هم
النيل بدى لى أصفى لوناً والهواء اطيب رائحةً لأننا قررنا واستطعنا شعرت أنى فخور بكل من حولى كلهم شباب لم يجاوز الخامسة والعشرين

الكل يردد بصرخاته ( الحزب الوطنى باطل .. حسنى مبارك بــــاطل ... جمال مبارك بـــــــــاطل .. احمد عز بـــــاطل )
لا أدرى لماذا استدرت ووجهت وجهى ناحية المتظاهرين وصرخت فيهم بكل ما اوتيت من غضب بكل ما اختزنت من قهر بكل ما حويت من كراهية لهم صرخت ( هو قرار نهر النيل .. لازم تخرج ياعميل) ما كنت احسب أن المظاهرة كلها ستردد صيحتى عشرات الآلاف صرخوا جميعاً خلفى ( هو قرار نهر النيل لازم تخرج ياعميل) النيل أمدنا بقوته بصبره القديم بقهره القديم بحزنه القديم
لأننا قررنا واستطعنا فعبرنا

وصلنا أخيراً إلى ميدان التحرير فتحوا علينا مدافع المياه فصعد شاب من جنس الأسود إلى أعلى سيارة المياة وأدار فوهة مدفعها نحو الجنود والضباط وصعد إليه ضابط والسيارة منطلقة بأقصى سرعتها فسقطا وسط المتظاهرين فحملوا المتظاهر البطل وجرو الضابط الحقير انهالت الأيادى تلطم خده يضربونه بجرح الوطن بقهر الوطن بحزن الوطن
حتى تدخل منظموا المظاهرة فأستنقذوه من بين أيدى الغضاب وأسلموه للأمن العاجز
ثم كان الغدر ... التظاهرة كانت سلمية لكن متى يرضى الذئب بالسلام ؟!
انهالت علينا القنابل المسيلة للدموع كزخات المطر ... كانوا يطلقونها بشكل هستيرى فى كل إتجاه حتى سقطت قنبلتان تحت قدمى مباشرة لا بأس اضرب ياجلاد الوطن مستعدون نحن لدفع الثمن وسنرى من يصرخ أولاً اضرب عروا سوءة الوطن اسقطوا أوراق التوت لأنكم تكرهون أن تروا وجوهكم القبيحة فى مرايا الأحرار سنثبت لكم سنصمد أمام تجبركم
فنحن لاندفع ثمن خطايانا فقط فكثيرٌ ما ندفع ثمن فضائلنا أيضاً
وأصابتنى إغماءة لبضع دقائق نتيجة الإختناق وأفقت فوجدت الجميع ثابت فى مكانه وحولى شباب كثيرون لم يتخلوا عمن سقطوا
كانت زجاجة المياه الصغيرة تكفى لخمسين فرداً يشربون منها
من قال أن شعب مصر تجمعه صافرة وتفرقه عصا ؟!
من صمد أمام القنابل لن يفر أمام العصى ّ


فى وسط المظاهرة بل فى وسط الثورة قابلت أحد المدونيين فعانقته بحرارة وفرحت به غاية الفرح قبل أن تفرقنا الحشود اعتقد هو(محمود خاطر) ما لم تخوننى الذاكرة فى اسمه .. لكن أين بقية المدونيين اين أنتم ياحملة الأقلام متى تحملون أرواحكم على أكفكم
متى تقررون لتستطيعوا
وقامت الفاضلة (حنان التونسية )المديرة الثانية بصفحتى الخاصة على الفيس بوك بنقل الأخبار حية من الميدان لتنشرها على الفيس
ليتواصل الجميع وليأتى كل من يسطيع إلى الميدان فقد وعدت بأن القطار الذى حمل تونس إلى ارض الحرية لن ينطلق من دون مصر فهناك أماكن شاغرة لكل الأوطان وكل الأوطان على سفر
زحف الليل على صدر القاهرة المقهورة وأقبلت جحافل المساء لترقب ماذا يصنع ابناء مصر
همست النجمات لبعضها تلك قافلة الخالدين الذين كتبت السماء خطاهم واقسمت بنصرهم
اطفئوا كل الأنوار فى ميدان التحرير وشوشوا على الإتصالات كلها
لكن لا بأس فنحن جئنا لنقعد لا لنرحل
قبل ساعة فقط وصلتنى رسالة على هاتفى يخبروننى أن أختى التى توفى زوجها بالأمس فى حالة مزرية وكذلك أمى
فنظرت للسماء واقسمت أن أعودإلى قافلة الخالدين مرة أخرى فقط اطمئن على اهلى الذين رماهم الموت بسهمه
ثم أعود إلى الوطن الذى رماه الطاغية بظلمه
أيها الرفاق حتى متى سنجاهد من خلف الشاشات ونختبيء تحت اغطيتنا نصفق لمن يبذلون دمائهم وحريتهم
من يراهننى على زجاجة حرية معتقة .. وكأس من دم طاهر
أن مصر على ابواب حريتها تقف
فلا تخالفوا موعد الزفاف
ارجوكم اخرجوا وقولوا لكل من تعرفون أن القطار إذا مضى فلن ينفعنا أن نعرف أن الآخرين تحرروا ولازلنا نحن فى قيدنا
اخرجوا لأجل الله
اخرجوا لأجل مصر
اخرجوا لأننا قررنا واستطعنا
فهل تستطيعون أنتم ؟؟؟!!
________________
نورالدين

هناك 11 تعليقًا:

reem يقول...

بارك الله فيك يا نور

وفي كل الرجال الذين خرجوا معكم وكل النساء وتنصر الحق حتى وان كنت في احلك الظروف
أعلم كم هو صعب أن تترك بيتك والعزاء وتخرج وانت في مثل ذلك الموقف

ولكنى اعلم ايضا انك رجل لك موقف ثابت لا يتغير وتنصر الحق حتى وان كنت في احلك الظروف

ربنا ينصر مصر على ايديكم باذن الله تعالى

اتعجب من رجال ليسوا سوى ألسنة تتحدث فقط ووقت الفعل والشدة تراهم يتوارون خلف جبنهم


شعرت بفخر وانا اتابع التظاهرات اليوم ( رغم قلقي الشديد )وكأني ولأول مرة افخر بكوني مصرية على حق وافخر بأني انتمي لشعب يقوى على قول لا في وجه الظلم

اللهم انصرنا وانصر مصر وزدنا قوة برجالنا الأحرار


وربنا يصبركم على مصابكم الجلل ويطمنك على اسرتك الكريمة ويصبرهم يارب

ما علينا يقول...

البقاء لله وحده في وفاة صهرك الغالي أخي الحر الكريم نور الدين

واعذرني ان غالبت فرحتى بمولد الشعب المصري على واجب العزاء

إن للحرية وللكرامة لمذاق رائع يا صديقي
احسدك واحسد كل من خرج وتواجد ليتنى معكم
والله إنى لأشعر بالخجل من نفسي لعدم قدرتى على مصاحبتكم

أرواحنا وقلوبنا معلقة بكم لله دركم أخي انتم شباب مصر تاج على رأسنا

الله ناصر الحق ووعده حق إن شاء الله
حفظكم الله ورعاكم

مهندس مصري يقول...

قلبي معاكم
عاشت مصر حرة
يارب وفقنا للخير
كل المصريين اللي زيي بره مصر بيدعوا لكم

حنـــان يقول...
أزال المؤلف هذا التعليق.
شمس النهار يقول...

مش لاقيه كلام اكتبه
غير الدعاء لكم
ربنا يحميكم

fransy يقول...

أولا أقدم لك العزاء وكلي ثقة وأمل أن إيمانكم الصادق سيجلب لكم الصبر والسلوان.
ثانيا سوف اقوم بترجمة شهادتك واضعها على موقع منظمة العفو الدولية -القسم الفرنسي -لا إعتقد أنك ستمانع في هذا وان كان الامر غير ذلك فاخبرني اما هنا او على بريدي.
يتطلع كل من يؤمن بالحرية والعدالة والمساواة الى مصر ومصر تتطلع اليكم يا شبابها...
دمتم بحرية

غير معرف يقول...

ما اروعنا عندما يثور الانسان المصري فانه يولد معه روح الانتصار ما اجمل انت تكون حر وان تعبر عما بي داخلك بكل حريه والاجمل انها من داخلك ليسه موهوبه او مصنوعه ما اجمل تحركاتنا وتحركات جميع الشباب نعم نحنوا من يصنع التاريخ وليس الساسه هم الذين يصنعونها نحنو نريد عداله اجتماعيه نريد حريه انتخابات نزيهها نريد ان نشعر اننا احرار وانا ولدنا احرا وسوف نكون احرار
يوم الغضب اروع الايام التي عشتها اروع من اروعه قصه قرأتها عن كفاحنا لانها واقع عيشنها وسوف نعيشه وسوف نحققه لابد ان يعرف كل من في الحكم اننا بشر لنا كرامه لايمكن ان نتخلي عن كرمتنا في مقابل حفنه من القوط لالالالالا كرمتنا سوف نحصل عليها بايدينا وكما قلت يا نور الدين " هو قرار نهر النيل ارحل ارحل يا عميل "
مصر بلدنا وغليا علينا نفديها بروحنا وعنين لازم تخرج يا عميل تحيا مصر تحيا مصر
هبه الله منصور

ابن الإيمان يقول...


بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله:
الاخ الكريم تور الدن..السلام عليكم وعلى الاحرار اينما كانوا..
((شاهدعلى يوم الغضب...بل ومشارك فيه..)
غضبك هذا فرض علي استعادة كلمتي لك سابقا (( ابق مخزونا من غضبك للايام القادمه..))في تعليقي على موضوعك القديم..في 12 يناير
((على وترك يا وطن))

وهاهو يتحقق ((في يوم الغضب هذا..))
((يرونه بعيدا ونراه قريبا))
انتهت حقبة الحكم الجبري وستبدأ الخلافه الراشده قريبا بإذن الله تعالى ..
فاحفظوا انفسكم وعقولكم لخدمتها والذود عنها..
كن بخير وعافيه ..
اخوك

ابن الايمان

ابن الإيمان يقول...


السلام عليكم أخي الكريم(نور الدين)..
آسف للخطأ المطبعي في التعليق أعلاه..ألآن انتبهت..
كن بخير انت ومن تحب

اخوك

ابن الايمان

رحمة محمود يقول...

و أتابع أخبار مصر في شغف، و برغم انقطاع وسائل الاتصالات و الأخبار العاجلة عن نشرات الأخبار من الساحات الغضبى، تعيننا المشاهد التي يعيدونها للشباب المصري، الذي قرر وحده أن يخرج، دون وساطة الأحزاب "المعارضة" ..
أتمنى أن تحققوا مرادكم بانتفاضتكم تلك، و تصبح الآلاف ملاييناً، و يتشكل نظام جديد بوعي الأمة و الصالحين من أبنائها..

ReEm يقول...

انا لا جاية اعلق ولا جاية اتعارك و جاية اتخانق ولا اتكلم في سياسة :D

انا جاية مسالمة اسأل و اسلم على حضرتك
و اقولك جمعة مباركة عليك :)